← كن مع المستهلك قبل فوات الأوان

محمد أبو الحسن طاهر — 22 مايو، 2013

يكتب مدير EA السابق John Riccitiello في كوتاكو عن الجيل القادم والخطوات اللازمة لنجاح كلاً من سوني ومايكروسوفت. هذه جزئية تستحق الاقتباس:

Some gamers fear the new consoles could be more about a DRM-walled garden than about enabling new types of connected gameplay. More about squashing second-sale (used games) than allowing us to play the games we own at our friends houses, in dorms or at home, without having to bring the disk with us. I don’t believe consoles managed as walled-gardens will succeed longer term. [...] At launch, Sony and Microsoft must avoid putting up new and alarming DRM schemes, and focus on enabling the cool new game experiences that seamlessly connected consoles allow.

مايكروسوفت استعرضت عضلاتها بشكل لا بأس به بالأمس مع كشفها عن Xbox One، لكنني لا أرى أنها تفكر بتقديم خدمات مفيدة للمستهلك بل العكس تماماً: تحتاج أن تكون على الشبكة مرة كل 24 ساعة؛ كل ألعابك القديمة لن تعمل على الجهاز (حتى ألعاب XBLA)؛ وتقارير متضاربة تبيّن أن الجهاز لن يدعم الألعاب المستعملة حيث أن الألعاب ترتبط (إلزامياً) بحساب مايكروسوفت الخاص بك.

لم أعد أهتم كثيراً بما تقوم به هذه الشركات ضد المستهلك، أعترف بأنها تثير حنقي وتجعلني أسخط على وضع الألعاب الحالي، لكن هذه ليست نهاية المسار؛ للحديث بقية في E3.